ماذا نتوقع في يوم ٣٠ اكتوبر من ابل.

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

يومان فقط و نستطيع التاكد من الأشياء المقدمة من شركة ابل لنا كمستهلكين، يوم ٣٠ اكتوبر هو يوم المؤتمر الثاني في هذا العام. 

المؤتمر الاول كان للايفون و إصدارات جديدة في المحتوى و قد يكون الشكل هو شكل الايفون اكس تقريبا. 

المؤتمر الثاني و الأغلب سوف يكون عن الايباد بشكل اكبر، و التقارير تشير الى انه سوف يحمل نفس تصميم الايفون اكس اي بدون زر الهوم. و بالتالي سوف يحمل خاصية التحقق من الوجه لفتح الجهاز كما هو معتمد في الايفون اكس و إصداراته. 

الأكيد، بهذا التصميم سوف يكون لدينا كاميرا جديدة ذات جودة أقوى و افضل من السابق، و معالج اسرع من السابق. 

نرجع للتصميم، حاليا ٣ انواع ايباد موجودة: ١٢.٩ إنش و ١٠.٥ إنش و ٩.٧ إنش. هل سوف نشاهد استغناء عن مثلا ٩.٧ و استبداله بنسخة افضل مثل ما حدث في الايفون اكس و استبداله بالايفون اكس آر. ؟ 

و كذلك تشير تقارير بانه سوف يكون هناك نسخة جديدة من قلم ابل ٢، من الممكن ان يكون هناك تحديث لها بحيث تستطيع الانتقال بين الاجهزة و التزامن معها بشكل لاسلكي دون الحاجة الى توصيلها في الجهاز. 

بالنسبة لاجهزة الماك، و بالتحديد اللابتوبات: 

الماك بوك اير، لم نشاهد له اي تغيير في السنوات الماضية. و لكن السنة الماضية كان الحديث عنها بانه قد يشملها رياح التغير و ذلك بالاستغناء عنها. او قد يكون هناك ثبات على تصميم واحد فقط ١٣ إنش. 

الماك بوك، اعتبره شخصيا المنافس للماك بوك اير. و الى الان لم اجد تفسيرا يجعلني اقتني كليهما. لانه نظريا لا فرق كبير بين المواصفات. صحيح انه الاير أقوى و لكنه ذو معالج اقدم! البوك خفيف و صغير و اعتبره ايباد برو ٢ و لكن كلابتوب. التغير المنتظر هو تحديث المعالج و الشاشة و قد يكون هناك إضافات في التصميم. 

الاي ماك، قبل اقل من سنه نزل الاي ماك برو. و يعتبر الوحش بالنسبة لي. قوي و غالي جدا.  فلا اعتقد انه هناك اي تحديث لهذا الخط. 

الماك ميني، اقتني واحداً منذ ٢٠١٣ حتى الان يعمل بكفائة كبيره. صحيح مواصفاته قديمة و لكنه يؤدي الغرض المطلوب منه. قد نشاهد نسخة محدثة من المعالج و البلوتوث و الواي فاي. 

و اخيرا قد نشاهد تحديثا للسماعات الاير بود و الشاحن اللاسلكي الاير بور و هذه الاكسسورات خاصة السماعات شهدت سوقا جيدا و اصبح الكثير من المستخدمين يستخدمونها بشكل يومي. 

لن نستبق الأحداث، يومان فقط و نعرف ما تخبئ لنا ابل من منتجات و تقنيات تساعدنا في حياتنا اليومية. 

لا تنسوا ان تتابعونا في المواقع التواصل الاجتماعية لنقل المؤتمر و بعدها نشرح بالتفصيل لكم ان شاء الله. 

لا رأي على “ماذا نتوقع في يوم ٣٠ اكتوبر من ابل.”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *