الوجه الاخر لشركة آبل

king

عضوية ذهبية
كثير ما ندعي ان ابل شركه مبتكره لجميع برامجها
و ان ابل تبتكر و مايكروسوفت تقلد...
و لكن هذه المقاله من شركه قد لا تعرفها لكن تعرف برنامجها الشهير watson
تبين لك الوجه الاخر لشركة آبل....

http://www.karelia.com/news/small_and_nimble_the_long_s.html


اسف لا استطيع ترجمة المقال بالكامل
 

AAKF

عضو متألق
قرأت المقالة وتشتت تفكيري كثيرا

لكن شركة أبل تستعين بمنتجات من شركات أخرى تنتج لشركة أبل نفسها

لو أتينا مثلا لمتصفح الويندوز لن نعرف أبدا من صممه
حسب ما أذكر فقد كان طالبا مراهقا هو من صمم الإكسبلورر
لم تضع شركة مايكروسوفت اسمه في المنتج
حدثت عدة مشاكل فصمم متصفحا آخر أسهل وأكثر ثباتا وأسرع استخداما

النقطة هي أن على الشركة أن لا تنكر من تعب وعمل على الشيء

رغم أن كلامي قد يبدو غير مترابط ولكن لا طريقة لدي لإيصال الفكرة أكثر


تحياتي
أحمد
 

king

عضوية ذهبية
شركة ابل لم تقدر او تعبر تعب هؤلاء المطورين و سرقوا افكارهم ايضا
اكسبلورر اشترته مايكروسوفت من شركه اخرى اعتقد اسم الشركه حتي الان موجود لو تروح في اكسبلورر و تقرى النص الصغير
about explorerاو ما شابه
 
O

omar

Guest
والله ماني فاهم شيء :icon_rolleyes:

طيب ماذا يفعل امثالي من الذين لا يجيدون اللغة الانجليزية؟

طيب اذا كان الاخ المشرف king لا يستطيع ترجمة المقال بالكامل. ممكن احد الاخوة الاعضاء يتبرع بذلك.

وتذكروا ايها الاخوة والاصدقاء ان هذا المنتدى هو بوابة للمستخدمين العرب.. وفهمكم كفاية.
 

king

عضوية ذهبية
هاهاها كلامك صحيح...لكن المقال طويل جدا جدا لكن ممكن اختصر لك الكلام اذا احببت.
 
O

omar

Guest
مشكور يا مشرفنا الكريم

طبعاً احب هو انا لقيت ترجمة وقلت لا.

اريد افهم :icon_cry:
 

abou_atheer

عضو
ترجمه متواضعة خذ ما صفى واترك ما تعكر

بخشبِ دان
مراقبون ومشتركو كاريليا الفطنون إلى قائمةِ بريدنا الإلكتروني لَرُبَما لاحظَ الشعارَ الجديدَ كَشفنَا بشكل هادئ في البِداية السّنة. نَويتُ كِتابَة القصّةِ وراء البعضَ الشعارَ يُوقّتُ بعد إطلاقِ ساندفوكس، لكن الإشاعاتَ التي بَدأتْ بالتَوزيع على "الشبكات الداخلية" دَفعتْني أمس لكِتابَته الآن. في النهايةِ، عِنْدي إعلانُ الذي سَيَعْرضُ هكذا هذا الشعارِ يُقدّمُ إلى برامجِ كاريليا اليوم.

التأريخ القديم
في أوائل 2001، عندما التحطّم الإنترنت كَانَ فقط يَبْدأُ، أنا فُصِلتُ مِنْ شغلِي، يُبرمجُ جاوة وماك (أو إس 9) رمز في a نهر دبِّ يُشاركُ , a شركة صغيرة تلك، في ذلك الوقت، عَمِلَ ماكنتوشاً إسْتِشاريةً وبَنى مواقعَ الويب للشركاتِ الإنترنتِ. عاطل، صَرفتُ وقتَي الإحتياطيَ يَعْملُ على الكاكاو يُبرمجُ للماكِ الجديدِ أو إس إكس، منذ تلك الذي أردتُ حقاً أَنْ أعْمَلُ لa معيشة. كَتبتُ a تطبيق صغير، شوّفَه مِنْ دبليو دبليو دي سي التفاح تلك السَنَةِ، وأجازَه إلى الشركةِ الأخرى. (هو ما كَانَ أبداً مَنْشُور، لسوء الحظ! ) منتصف سنة، بَحْث عن a مشروع جديد لبَدْء في الوسطِ أولئك الشغلِ النادرِ يُقابلُ، أصبحتُ مُلهَماً مِن قِبل شيرلوك وظيفة البحث عن مواقع الويبِ تغليف برنامجِ مكتبِ التفاحِ ال2, a. جِئتُ بفكرةِ a صندوق عُدّة مِنْ الوصلاتِ إلى خدماتِ الويبِ (كما جاؤوا لكي يُدْعَوا): مشاهدة دفترِ هواتف، تتبع مزادِ، طقس، أفلام، تلفزيون يُحدّدُ، وهلم جرا. سَمّيتُ البرنامجَ واتسون، ألهمَ مِن قِبل شيرلوك، قَصدَ أَنْ يَكُونَ "رفيقه." نحو نهاية السّنة، أنا مَا وَجدتُ a شغل لحد الآن — قابلتُ حتى في التفاحِ , a طويل جداً يُسافرُ لي، لَكنَّهم لَمْ يُثاروا إهتمام. لذا قرّرتُ إنْهاء واتسون، يَرْمي سوية a موقع ويب (مؤرشف) ويُصدرُه كأدوات عينةِ للرُؤية إذا أنا يُمْكِنُ أَنْ أَجْعلَ بَعْض الدخلِ للتَدبير أمور المعيشة. لكن بنهاية الـ2001، أدركتُ بأنّني كُنْتُ أَجْعلُ مالَ كافيَ بإِنَّني ما كُنْتُ بِحاجةٍ إلى أَنْ أَبْحثَ عن a شغل أكثر — جَعلتُ شغلَي الخاصَ.

شكّلتُ بسرعة a شركة حقيقية (إخترتُ الاسمَ كاريليا لأن كَانَ عِنْدي المجالُ، لموقعِ ويبي الشخصيِ)، حَصلَ على بعض المساعدةِ في تَلميع الوصلةِ وموقعِ ويب المستعملَ مِنْ روب يَتقيّحانِ (الذي إنتقلا لخَلْق الربيعِ الإبداعيِ لاحقاً)، وراقبا واتسون يُقلعُ. بَدا بأنّ السماءَ كَانتْ الحدَّ، حتى أنا دُعِيتُ في لa إجتِماع بفِل شيلير التفاح. إستمعتُ إليه يُخبرُني بأنّ التفاحِ كَانَ سيُعلنُ شيرلوك 3، وهو كَانَ جداً مشابه لواتسون. راقبتُ a عينة برنامجِهم: أوصلَ تقريباً أحد وحداتِهم إلى نفس الخدمةِ التي واتسون ونَظرَ تقريباً نفس. أنا أُذهلتُ أيضاً لكي أُزعَجَ.

المكالمة الهاتفية
ذَهبتُ إلى البيت بالسيارة، يُدركُ بشكل تدريجي بإِنَّني فقط شَهدتُ، وأرسلَ بريد إلكتروني إلى إتصالِي في علاقاتِ مطوّرِ التفاحِ التي تُظهرُ مشاعرَي الحزينةَ. بَعْدَ ساعَةٍ، وظائف ستيف دَعتْني.

"هنا هكذا أَراه، "وظائف قالتْ — أُعيدُ صياغة بشكل طليق. "تَعْرفُ أولئك handcars، المكائن الصَغيرة بأنّ ناسِ يَقِفونَ على ويَضْخّوا للتَحَرُّك على طول على مساراتِ القطارَ؟ ذلك كاريليا. التفاح قطارُ البخارَ الذي يَمتلكُ المساراتَ." لذا أساساً الرسالة كَانتْ: يَبتعدُ عن الطريق، طفل؛ هذه سوقُنا. المحادثة بَدتْ مُنْتِجةَ جداً في الحقيقة، وأنا علّقتُ بالإنطباعِ بأنَّ تفاح يَقرُّ بإلهامِهم على الأقل مِن قِبل واتسون، وبأنَّ هم "يَرْميني a عظم "— أكثر بعض الشيء تعويض مِنْ عرضي a شغل. (بالرغم من أن بَعْض الناسِ يَرونَ تفاحةَ عرضِ شغلِ كالكأس المقدّسة، أنا ما كَانَ عِنْدي إهتمامُ في العَمَل لفريقِ شيرلوك بعد الذي حَدثَ؛ هو لَمْ يَشْعرْ مثل أيّ نوع التعويضِ للأفكارِ إستعاروا. )

إعتقدتُ هذه كَانتْ النهايةَ لواتسون، ماعدا تلك الرسائل البريدية الإلكترونية إستمرّتْ بالمَجيء من الناسِ التي كَانتْ تَختبرُ قبل الاصدار نسخةَ الجديدةَ "جاغوار" مِنْ ماكِ أو إس إكس التي تَضمّنتْ شيرلوك 3، يُشجّعُني أَنْ لا أَتخلّى عن واتسون. يَظْهرُ الذي شيرلوك 3 كَانَ بطيئَ ولَيسَ مرحاً كثيراً للإسْتِعْمال. الزائد، أنا يُمْكِنُ أَنْ أَستمرَّ بإضافة الوحداتِ الجديدةِ؛ شيرلوك بَدا إلتصقَ بمجموعتِه الأوليةِ.
إعتقدتُ بأنّني كُنْتُ قَدْ حُمِلتُ المساراتَ، لكن لا! لذا أبقيتُ على مَع واتسون. قُبَيْلَ نِهَايَةِ الـ2002، حَصلتُ على بضعة عروض مِنْ عِدّة شركات كبيرة التي إهتمّتْ بدُخُول ويبِ المكتبَ تُصلّحُ لعبةً. أَخذتْ المفاوضاتُ تقريباً a كُلّ سَنَة، لَكنِّي صَفّيتُ بيع تقنيةِ واتسون إلى السون مايكروسيستمزِ، وإنضممتُ إلى فريقِهم بشكل هادئ في متأخراً 2003 لخَلْق a تكملة إلى واتسون، في جاوة. أنا أُثرتُ لكي أَعْملَ على a تطبيق عبر رصيف الذي جمهوره يُقزّمُ واتسون. وهو ما زالَ سَيَنْظرُ ويَعْملُ عظيماً على الماكِ، رصيفي مِنْ الإختيارِ.

بِدايات ساندفوكس
لكن أَنا تَقَدُّم نفسي. ظهر طريقِ عندما فكّرتُ واتسون كُنْتُ على مرحلته الأخيرةِ، قبل فترة طويلة بَدأتُ بالشمسِ، جِئتُ فوق ببَعْض الأفكارِ لa بنّاء موقعِ ويب سهل الإستعمالِ جداً. تَصوّرتُ تطبيقاً الذي يَسْمحُ لي لجَعْل مواقعِ الويب البسيطةِ , weblogs، وألبومات صور. الأدوات التي كَانتْ متوفرة في ذلك الوقت — وهذه ما زالَتْ تَصْحُّ — كَانتْ فقط لَيستْ سهلةَ أَو مُتَعدّدة الإستعمالَ بما فيه الكفاية. أنا أُلهمتُ بحديقةِ سي إس إس زين لبِناء جميلةِ حديثةِ، مواقع ويب معاييرِ الطيّعةِ. روّجتُ للفكرةِ إلى تيرينس تولبوت، الذي ساهمتُ عِدّة أدوات إلى واتسون، أولاً كa مطوّر طرف ثالثِ وبعد ذلك كa مقاول؛ أبدىَ إهتماماً في العَمَل مَعي على المشروعِ. لذا بَدأنَا على البرنامجِ في 2003 وسطِ؛ صَرفتُ البعضَ يُوقّتونَ البناء a نَصّ غني إلى محولِ الإتش تي إم إلِ (الذي تَركنَا الآن تلك ويبكيت رحلة الصيد يَسْمحُ لك لتَحرير النَصِّ الغنيِ) وتيرينس بَدأَ على بناء التطبيقَ التحتي. واصلَ العَمَل على البرنامجِ بينما أنا كُنْتُ أَعْملُ في الشمسِ.

حَسناً، إنفجرَ مشروعَ ميناءِ واتسون الكامل في النهاية في الشمسِ؛ الإدارة كَانتْ قَدْ أَصْبَحتْ مهتمّة بالفرصِ الجَذْابةِ حاملَ أسهم الأخرى. (درس تَعلّمَ: لا تَبِعْ a كاكاوكَ (نيكستستيب بنت) تطبيق إلى الشمسِ مالم أنت جوناثان شوارز. ) أنا دُمّرتُ لرُؤية واتسون علّقَ لتَجفيف (مع ذلك بِاندهاش، هو ما زالَ وظيفيُ جداً؛ حول النِصْفِ، الأدوات ما زالَتْ تُشغّلُ غرامةَ)، لكن مرتاحَ بطريقة ما — أنا لَمْ أُتمتّعْ بكتابة "تحوّل" جاوة (وصلة مستعملِ) رمز، ولا يَعْملُ لa شركة كبيرة. لذا في أغسطس/آبِ 2004، عُدتُ إلى العمل مَع تيرينس على تطبيقِنا بناءِ ويبَ. نعم، أنا ما زِلتُ أُفضّلُ أَنْ أَخْلقَ البرامجَ في الكاكاو للماكِ مِنْ أيّ رصيف آخر.

لذا، لأكثر من a سَنَة منذ أن تَركتُ شمساً، تيرينس وأنا أَعْملُ بجديّة من أجل على ساندفوكس. شوّفنَا بَعْض العروض الأولية منها يَدْعمُ في يوليو/تموزِ 2005 في دبليو دبليو دي سي التفاح؛ أردنَا لِكي نَكُونَ قادرون على التَحَدُّث عنه لكي نحن يُمْكِنُ أَنْ نَتحسّنَ مساعدةَ وتعليقاتَ مَع ما نحن كُنّا نَعْملُ بتقنياتِ التفاحِ مثل ويبكيت ونَحْفرُ البياناتَ. (زائد، إعتقدنَا بأنّنا كُنّا الكثير أقرب لإصْدار الظهرِ ثمّ مِنْ أَنَّنَا حقاً كُنّا. ) دَخلنَا الإختِبار قبل الاصدار في خريف 2005 ويَتحرّكونَ أقرب إلى إطلاقِ البرنامجِ.

بالطبع، منذ أن بَدأنَا المشروعَ، أنا ما زِلتُ دائماً أَفْحصُ كتفَي في التفاحِ. لنَقْل الإستعارةِ للحظة، أنا كُنْتُ قلق بشأن البرقِ يَضْربُ مرّتين في نفس المكانِ. سَخرنَا مِنْ الفكرةِ حتى، وكلّفوا a شعار شركةِ الذي يَدْفعُ تقديراً إلى إستعارةِ رجلين على a handcar. (أَخذَ 3 فنانين للحُصُول على أخيراً ما أردنَا! ) لكن كُلّ أساس وظائفِ ستيف أخير الذي تيرينس وأنا راقبتُ مُلِا بالتخوّفِ: هَلْ التفاح سَيُصدرُ a برنامج الذي يَسْرقُ رعدَنا؟ حتى الآن الجواب ما كَانَ … لحدّ الآن.

إدخلْ: iWeb
أمس، تفاحة صفحةِ التي تَصِفُ iLifeهم القادم ' 06 مُنْزَلق خارج تسجيل a تطبيق جديد وحيد: iWeb. هنا نحن نَتحرّكُ أقرب لإصْدار (من سخرية القدر، لا يَحسُّ هناك سَيَكُونُ أيّ منافسة مِنْ التفاحِ لأنني أَجِدُ البقَّ في ويبكيت التفاح الذي أشارَ ضمناً إلى أنَّ التفاحَ لا يَستطيعُ أَنْ يَكُونَ عَمَل أيّ نوع تطبيقِ تَحرير موقعِ الويب أساسهِ ويبكيت من المحتمل).

منذ صفحةِ "iWeb" ما زالَتْ (إبتداءً مِنْ هذه الكتابة) في غووجل تُخبّئُ مِنْ موقعِ التفاحِ، أَعْرفُ بأنّه لَيسَ a خدعة. أنا ما كُنْتُ قادر على إبْعاد معلومات كثيرة عن أي شخص أَعْرفُ في التفاحِ (كتوم بينما هم! ) لَكنَّه واضحُ جداً بأنّ هناك شيء يُخمّرُ لأساس الثّلاثاءِ القادم.

على الأقل هذا الوقتِ، لا أَتوقّعُ بأنّ عرض التفاحِ سَيَكُونُ a نُسخة تطبيقِنا، لكن التوقيت المؤسفُ جداً. بالرغم من أن أحياناً أَشْعرُ مثل نحن قسمَ "بحث وتطويرِ" التفاحِ الغير مدفوعِ، الحقيقة بأنّ أفكارِ مُنتَجِ كاريليا فقط صادف أن كَانتْ سائدةَ، مثل التفاحِ. أنا لَنْ أُفاجَئَ إذا iWeb أَظْهرُ أعرج كشيرلوك كَانَ، لذا نحن يُمْكِنُ أَنْ نَنْزلَ من المساراتِ، تَركَ تفاحاً يَمْرُّ، ثمّ يَعُودُ على المساراتِ وراجع للشغل.

أنْ يَكُونَ فطن، أنْ يَكُونَ سريع
بتلك الكلمةِ الوحيدةِ، على تلك الصفحةِ المُسَرَّبةِ الواحدة، تَغيّرتْ خطتَنا أمس. وهذا حيث نَرْجعُ إلى معنى شعارِنا. لأننا a شركة صغيرة، نحن فطنون — أكثر بكثير لذا مِنْ a شركة في سجل فورتشون 500 أَو a طاسة زهور البتونيا. نحن كُنّا سنَبقي ساندفوكس تحت يَلْفُّ (يُوفّرُ لبضعة مائة فاحص بيتا) لبضعة أسابيع أكثر، لكن الآن قرّرنَا بأنّه سَيصْبَحُ مهمَ للناسِ أَنْ نُصبحَ a فرصة لرُؤية ساندفوكس هذا الإسبوعِ، ونُقارنُه إلى iWeb التفاح — مهما ظهر بأنها. هكذا، نحن سَنُصدرُ ساندفوكس كa بيتا عامّة يوم الإثنين، اليوم سابق تفاح يُعلنُ iWeb. تُوقّعُ لذا على قائمةِ بريدنا الإلكتروني لذا أنت سَتَكُونُ شاعِر مِنْ إطلاقِه، وتَعطيها a دورة. نحن سَنَستمرُّ بالأَزيز على طول. . . .
6 يناير/كانون الثّاني 2006 9:27 صباحاً
 
O

omar

Guest
شوية عربي ما يضر :icon_cheesygrin:

اخوي ابو اثير.. تصدق بعد ترجمة هذا المقال دخت اكثر وضيعت اكثر ماني ضايع.
 

abou_atheer

عضو
لا تقوللي ترجم بعد كذا ترى اصدق

شوية عربي ما يضر :icon_cheesygrin:

اخوي ابو اثير.. تصدق بعد ترجمة هذا المقال دخت اكثر وضيعت اكثر ماني ضايع.
والله من باب اللى اقدر اجود فيه ومن خلال كتاباتكم حسيت يا حرام انه مافي حل يا اولاد الحلال
للترجمه .
مو هذا كان طلبكم .
ثم انه من قلك اني فاهم انا كمان :icon_frown:
 
O

omar

Guest
وين الترجمة.. طب على الاقل تلخيص لها، اخونا king

مشكور اخوي ابو آثير على هذه المحاولة.. بس تعرف صرنا اثنين.

وين الترجمة.. طب على الاقل تلخيص لها، اخونا king
 

king

عضوية ذهبية
موب ترجمه لكن تلميحه سريعه عن الموضوع:

مؤسس شركة كاريليا.و هو كاتب برنامج واتسون و اذا انت جديد على الماكنتوش لن تعرف هذا البرنامج الذي كان افضل من برنامج شيرلوك الذي كانت تشحنه ابل مع انظمتها يف اواخر التسعينيات...هو يخبرنا عن شعار شركته(ممكن الذهاب الى الموقع اعلاه) و لما هو على هذ الشكل....

يقول عندما شاهدت شيرلوك، وصلته فكرهو احبب ان يطور منها و صنع برنامج مشابه لكنه اقوى من برنامج شيرلوك...برنامج شيرلوك كانت برنامج له خاصية بحث...يبحث في الجهاز نفسه (على طريقة سبوت-لايت) و على الانترنت ..يعني بدل ما تدخل ياهو و جوجل و ما شابه...هو يبحث فيهم جميعا...
طبعا هذا الشخص الشخص من شركة كاريليا قام بتطوير برنامج واتسون ـ( هو مصاحب الشخصيه الشهيره شيرلوك هولمز)
و قام يبحث في الاشياء مثل امازون و تذاكر الطائرات في موقع e-bay و الافلام في السينما و حتى اسعار الاسهم....

يقول الشخص في المقاله انه حصل على اتصال من فيل شيريل(شخصيه مهمه و رفيعه في شركة ابل) و اخبره ان شيرلوك النسخه الثالثه سوف يكون مطابقا تماما لبرنامجه واتسون.

بعد ذلك كتب الى شركة ابل انه منزعج من هذا التقليد لمنتجه الذي عمل عليه، و بعدها بساعه اتصل به ستيف جوبز و اخبره
"اتعرف تلك المركبات التي يتم تحريكها بالضخ يدويا على شكة الحديد (شعار الشركه الحالي)؟ تلك هي كاريليا، و ابل هي القطار البخاري الذي يملك سكة الحديد. و يقول كاتب المقاله ان معنى كلامه ، ابتعد عن طريقنا، فهذا سوق ملكنا.

اغلقت الهاتف و اعتقدت ان ابل سوف تعلن ان شيرلوك ثلاثه سوف يكون من الهام واتسون و انني سوف احصل على حقي من تقليد افكاري و برنامجي. و لكن ابل لم تعترف بشيء...

صوره لبرنامج شيرلوك 2:
http://en.wikipedia.org/wiki/Image:Sherlock2_OS9.png

صوره لبرنامج واتسون:
http://upload.wikimedia.org/wikipedia/en/c/c2/Am_watson.png

صوره لشيرلوك 3 بعد تقليد ابل لواتسون:
http://upload.wikimedia.org/wikipedia/en/4/48/Sherlock3.jpg


يواصل الكاتب و يقول انه باع تقنية واتسون لشركة sun...و بعدها عاد الى البرمجه و اختار ان يصنع برنامج
اسمه ساندفوكس، و هو وجد لتسهيل انشاء مواقع الانترنت للناس الغير المختصين...و استعرض البرنامج في عا 2005
في معرض ابل للمطورين...و يقول حتى عام 2006 حين خرجت شركة آبل ببرنامج iweb مع حزمة ilife06
لكن هذه المره لن يستسلم....

صوره لساندفوكس:
http://upload.wikimedia.org/wikipedia/en/2/23/SandvoxScreen.png

صوره لاي-ويب:
http://upload.wikimedia.org/wikipedia/en/9/9e/IWeb.jpg

نلاحظ ان شركة ابل غيرت شريط الادوات من الاعلى الى الاسفل للتغير عن ساندفوكس....

هذا الموضوع بختصار شديد...
 
O

omar

Guest
:mylove:

ايوه كده.. الآن فهمت.. تسلم الايادي.

بشكرك كثيراً يا مشرفنا العزيز.. تعبتك معاي.
 

واقعي

عضو متألق
أستاذ كينق .. أشكرك جزيل الشكر .. :)

ترجمة جدا رائعة ..

..

لم يعجبني في القصة إلا همة الرجل ..

رغم سرقتهم له .. والاستهزاء به .. إلا أنه واصل ..

وأثبت جدارة برامجه ..


......

قليل منا مثله !







شكرا لكم :)
 

king

عضوية ذهبية
اخجلتم تواضعنا...

هو ليس اكثر من اختصار و شرح بسيط من مقال طويل
 

EK2007

عضو
ترجمه الافلام

السلام عليكم ابي برنامج ترجمه الافلام اذا امكن وكيفيه طريقه استخدامه
 

Jass

عضو متألق
هههههههههههههههههههه
ترجمة افلام!؟!؟!!؟!!
هذا من وين طالع...؟؟

الاخ كينج... الظاهر انك راح تبدأ بزنس ترجمه..
مشكور ترجمتك وافيه ومختصرة بشكل جميل جدا
 

king

عضوية ذهبية
حياك الله اخوي
و شكرا
 
الأعلى